جدتي آحلى جده


    فوائـد الحـوار وبعـض من مهـاراته

    شاطر
    avatar
    رزونه المزيونه
    مشرفة نافذة السيآحه
    مشرفة نافذة السيآحه

    عدد المساهمات : 1038
    تاريخ التسجيل : 31/10/2009
    الموقع : باليابــان 3>

    فوائـد الحـوار وبعـض من مهـاراته

    مُساهمة من طرف رزونه المزيونه في السبت نوفمبر 27, 2010 12:48 pm


    بعض من فوائد الحوار :

    كسب حب الآخرين والتواصل معهم فالمؤمن يألف ويؤلف ، يحب ويتحبب إلى الناس من حوله . والحوار من أهم

    أدوات التآلف والتحبب وتكوين علاقات طيبة وقوية مع كل المحيطين به في المنزل والمدرسة والعمل .

    الحوار من اهم وسائل الاتصال والتأثير في الآخرين : حيث الاتصال المباشر المتبادل الذي يحقق سرعة

    التفاهم ويضمن توصيل القيم وتجلية الحقائق أكثر وأفضل وأسرع من وسائل الاتصال والتأثر الآخرى غير

    المباشرة مثل : المحاضرة ،الخطبة ، التلفاز ، .... :و2:

    الحوار وسيلة للاصلاح بين الناس وإشاعة روح الحب والود بما يحقق قوة المجتمع وتماسكه ويضمن السلام

    والأمن الاجتماعي من خلال تقريب وجهات النظر والتفاهم والتنسيق المشترك .

    الحوار وسيلة لتغيير اتجاهات الآخرين وميولهم بعد اقتناعهم عقلياً ووجدانياً بمفاهيم ومعان جديدة أو

    مغايرة لما يؤمنون به ويعتقدونه سابقاً من خلال الحوار المتبادل القائم على الحجج والبراهين والأدلة .

    الحوار وسيلة دعوية ناجحة فعن طريقه يمكن إجلاء الحقائق وإرشاد الناس لمصالحهم وتعليمهم أمور دينهم

    بتفسير المبهم والمتشابه وابراز الحقائق والرد على الشبهات .

    الحوار وسيلة للرد على الهجوم والشبهات بأسلوب حضاري بالحوار الهادف الذي يتناول هذه الشبهات بشكل

    موضوعي مركز دون اتهام دون اتهام أو بحث في أسباب ودوافع القائلين بهذه الشبهات .

    عن طريق الحوار يمكن الحفاظ على الحقوق والمصالح حيث إن الحوار هو الأداة الرئيسية في التفاوض في

    جميع المجالات على المستويات كافة .

    الحوار وسيلة لتحقيق لعبودية وكسب رضا الله تعالى ومحبته وصحبة نبيه بالاهتداء بهدي القرآن في استخدام

    أسلوب الحوار فلاعجب أن تجد في معظم آيات القرآن حوارات متنوعة بين الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم

    أو ملائكته او الأنبياء مع أقوامهم أو حتى مع الكافرين أنفسهم .


    مهارات الحوار المؤثر

    المهارات اللفظية :

    تمثل الأصوات جزءًا من اللغة وتعبر بشكل كبير عن الثقافة الفرد والمجتمع وتستخدم منذ القدم لتصوير

    المشاعر والتأثير في العواطف لذا انتبه الخطباء والمتحدثون البارزون لأهميتها وتأثيرها الواضح في

    عقول المستمعين فاستخدموها لتحقيق أهدافهم والتعبير عن أفكارهم .


    بعض المهارات اللفظية :

    1) التأني بالكلام: من حسن الحديث أن يتكلم المحاور بتمهل، حتى يفهم الناس منه ويعقلوا عنه.

    2) شدِّد على الكلمات المهمة: خلال حوارك شدد على كلمة، أو جزءٍ من عبارة، كي تجعلها أكثر وضوحاً، وتثير

    اهتمام صاحبك لها.

    3) كرِّر الفكرة: حاول أن تكرِّر بعض العبارات بين الفينة والأخرى، على فترات متباعدة، وأساليب مختلفة،

    ومن غير تكلُّف.

    4) غيِّر طبقات صوتك: فإن المستمع لحديثك سرعان ما يمل عندما تحدثه بطبقةٍ رتيبة وصوتٍ جاف، وعلى

    وتيرة

    واحدة، ولكون الصوت يلعب دوراً كبيراً في الإقناع، ولهذا غيِّر طبقات صوتك برفعه تارةً، ولا سيما في

    مواطن الشدة والحماسة، وخفضه تارةً أخرى في مواطن اللين والرحمة والتعليل والاستشهاد.

    5) غيِّر معدل سرعتك في الكلام: فتكون أبطأَ عند الجمل المهمة، وأسرعَ عند سواها.

    6) توقَّفْ قبل وبعد الأفكار المهمة لتوكيدها: توقَّفْ قبل كلِّ جملة تريد توكيدها، حتى تحفِّزْ أعصاب صاحبك

    للاستعداد، وتوقَّفْ بعدها فتضيف إلى قوتها قوةً بصمتك، وتوقَّفْ بعد فواصل الجمل، وسرد الشواهد، وبعد

    الأسئلة الاستجوابية التي تطرحها.

    7) اخفِضْ من صوتك: يُعابُ على المحاور علوُّ صوته من غير حاجة: فالحجَّة الواهية لا يدعمها صوتٌ مهما علا

    وارتفع، والحجَّة الظاهرة غنية بذاتها عن كلِّ صوت. والمثل الإنجليزي يقول: الماء العميق أهدأ.


    خمــس طرق تجعل تعبيراتك مؤثرة:


    يجدر بك أثناء الحوار أن تُعبِّر بطريقة مؤثرة، حتى تتمكن من شد انتباه الجميع والتأثير فيهم، وإليك

    خمس طرائق يمكن استخدامها في التأثير على الآخرين أثناء الحوار:

    1) اجعل تعبيراتك مرتبطة بالموضوع الذي تتحدث عنه. فإذا كان سلوكك التعبيري غير مرتبط بالحديث فسوف

    ينصرف عنك الطرف الآخر لتفسير هذا التفاوت.. ولا تنس أن كلماتك عندما تخطئ في المقصود منها، فإنك

    يمكن أن تصححها. إنما أنت لا ترى نفسك وأنت تتكلم. وتفضحك تعبيراتك دائماً .. كما أنك لا يمكن أن

    تقوم بتصحيحها.

    2) كن طبيعياً.. أي اجعل الجسم يعبِّر عنك أنت.. لأنه جسمك أنت.. فلا تكن رسميًا للغاية مع الطرف الآخر،

    لأنهم يبحثون عن الألفة.. فأنت بلا شك غيره.

    3) اجعل من جسمك مرآةً صادقة لأحاسيسك، وكلما كنت شغوفاً بما تقدمه لآخرين كنت مقنعاً لهم .. أسقط

    الأقنعة واسمح لمشاعرك أن تتفاعل مع مشاعر الطرف الآخر.. من خلال كلماتك.. ومن خلال تعبيراتك..

    4) اعد لنفسك مُقدماً.. واظهر دائماً بمظهر الخبير الواثق... فلا شيء يبهر الناس أكثر من معلوماتك

    ومعرفتك بمفاهيمهم.. وكلما أعددت نفسك جيداً.. فسوف تكون أكثر تواضعاً.. وأقلَّ عصبية.. وكلما عرفت

    تكون كلماتك أكثر إتقاناً.. وتعبيراتك أكثر ثقةً.. ومن ثم فإن مقابلتك للنقد بابتسامة الثقة خيرُ

    دليلٍ على نجاحك.

    5) إن محيط عملك هو المكان الرئيسي للتدريب على الأفضل في الحديث والتعبير.. فلا سبيل إلى تطويرٍ دون

    الممارسة، وتحيَّن فرصة التدريب لتتعلم الكثير.

    avatar
    ÐãýôÓö₥ã
    مُـراقبة البيوت العامّه
    مُـراقبة البيوت العامّه

    عدد المساهمات : 1342
    تاريخ التسجيل : 03/10/2009
    العمر : 26

    رد: فوائـد الحـوار وبعـض من مهـاراته

    مُساهمة من طرف ÐãýôÓö₥ã في الأحد ديسمبر 12, 2010 4:24 am


    شكرآآ لك ...

    موضوع جميل ..

    يسلمووو ..


    _________________








    avatar
    رزونه المزيونه
    مشرفة نافذة السيآحه
    مشرفة نافذة السيآحه

    عدد المساهمات : 1038
    تاريخ التسجيل : 31/10/2009
    الموقع : باليابــان 3>

    رد: فوائـد الحـوار وبعـض من مهـاراته

    مُساهمة من طرف رزونه المزيونه في الإثنين ديسمبر 13, 2010 7:58 pm

    الله يسلمك :ق1:


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 20, 2018 5:48 pm